الأربعاء، 18 أكتوبر 2017

العالم أصبح مقلوب راسا على عتب الضحية أصبحت المعتدي والمعتدي أصبح ضحية.

بقلم شربل الشعار
في ٢ كانون الثاني 2018
العالم أصبح مقلوب راسا على عتب
الحقيقة أصبحت كذب والكذب أصبح حقيقة.
النور أصبح ظلمة والظلمة أصبحت نور.

الاجهاض أصبح خير والطفل في الرحم أصبح شر.
والشيطان أصبح اله وفاعل خير واتهم الله بأنه شرير.

الويل لمن يدعوا الخير شر والشر خير.


عندما تصبح الضحية هي المعتدي والمعتدي يصبح ضحية تأكدوا ان العدالة الاجتماعية والقانونية قد أجهضت وان الحقّ والحقيقة أجهضت ايضاً ودفنت حقوق الإنسان الاساسية، وان الباطل اصبح حقّ والحقّ اصبح باطل ، والشيطان اصبح إله والمسيح ليس إله.

عندما يكون الطفل في الرحم غير مرغوب به يصبح هو معتدي على حرية الام أو الأب ووجوده يشكل تهديد للأم أو الأب يتحول هذا البريئ إلى عدو. ويرفض بشتى الطرق ويبرر قتله بالاجهاض ومن يقتله يصبح صانع خير بدل من أنه مجرم وقاتل طفل بريء  ويحاكم الطفل المشرف على بالاعدام بالاجهاض بدل الام والمجهض اي الطبيب الذي يستغل النساء لإدخال مال ملطخ بدماء الابرياء . هذا هو عمق حضارة وثقافة الموت التي نعيش فيها اليوم
نعيش في عالم ضائع وطائش وجاهل ووقح ومجرم بحقّ الأسرة والحياة والوطن، والأمثال كثيرة
والمثل البسيط على ذلك هو عندما يصبح الجنين البريء معتدي على الأم والبريء أصبح مزنب والمزنب يصبح فاعل خير وبطل.

تعزيز قتل الجنين من قبل المنظمات الأصولية المناهضة للحياة مثل المنظمات النسائية ومنظمة تنظيم الأسرة الدولية التي تعزز المصطلح . عندما يقولون ان الحمل يلوث الأرض، وعندما يقولون انه يحق للنساء الإجهاض مهما كان السبب في أي حالة الاغتصاب الحمل بطفل  يحق لها الإجهاض . 

ويحق للأطباء إجهاض النساء بدون معاقبة القانون... وان الإجهاض هو سرّ بمعنى سرّ مقدس 
هل سمعت في حياتك بكنيسة القتل الرحيم؟
والأسوء من هذا يدعون ان الإجهاض هو سرّ مقدس وديني في هذه الكنيسة؟؟!


كما يقول قسيس ما يسمى الكنيسة القتل الرحيم للناس ان يقتلوا انفسهم، بالتأكيد ان هذا الرجل فيه شيطاني ويعبد الشيطان وليس الله.



http://www.lifenews.com/2013/10/02/church-of-euthanasia-calls-abortion-a-religious-sacrament/

بعنى اصبح الظالم مظلوم والمظلوم أصبح ظالم.

قال يسوع انتم ملح الارض انتم نور العالم فيجب علينا كمسيحيين ان نكون نور للعالم ظلمه نزرع المسيح كي تتحول الظلمه وتختفي ويشع انوار الحق و الحقيقه في العالم.
و ان اكون للعالم بان القتل هو جريمه ضد الانسانيه خاصه قتل الاطفال بالاجهاض و ليس هنالك اي مبرر  للقتل و الجرائم ضد الانسانيه

ليست هناك تعليقات: