الخميس، 22 يناير، 2015

الحرب على خصوبة الانسان

الحرب على خصوبة الانسان
بقلم شربل الشعار
كندا في 25-01-2015
يدعي الإعلام الملحد والمؤيد لحضارة الموت، بان عدم توافر طرق منع الحمل للنساء هي حرب على المرأة!
لكن العكس هو الصحيح أغلب طرق منع الحمل التي تستعمل هي لتدمير قوة وقدرة خصوبة الأم ان تنقل الحياة، بمواد كيمائية لقبحها وتجميدها وتوقيف خصوبة الأب اي مني الاب ان يصل الى بويضة الام  ومنع البويضة من الخروج من المبيض وإذا خرجت البويضة يمنع تلقيحها بجميع الطرق الكيمائية وإذا تم تلقيحها يمنع عيشها  في الرحم حيث تجهض بطرق الإجهاض الكيميائي والجراحي.
وهنا نرى ان طرق منع الحمل هدفها السيطرة على الخصوبة التي تصنع شرور كثيرة:
أولا فصل بين الرجل والمرأة
ثانيا ابعاد البركة في الفعل الزوجي
ثالثا سيطرة الشر في العائلة
رابعا اساءات جنسية بين الرجل والمرأة
خامسا تشجيع العهر قبل الزواج والزنا خارج الزواج
سادسا انفصال وطلاق بين الزوجين
سابعا فشل طرق منع الحمل وذهني رفض الحياة تصل الى الاجهاض.
هكذا يحصل في طرق منع الحمل الإصطناعية ، التي تجعل من خصوبة الإنسان كالأرض القاحلة ، كأرض الصحراء، لا حياة فيها ولا مياه، فتصبح خصوبة الإنسان المباركة مكان للموت وتصبح أحشاء المرأة ساحة حرب. حرب بكل معنى الكلمة، حرب كيماوية بمبيدات البشر بطرق منع الحمل وحرب دموية بسلاح الطبّ الإجهاض يستعمل فيها سكاكين الجراحة للقتل، لانه يقتل فيها ابرياء اصغر البشر الأطفال في الأحشاء. ويصبح رحم (كلمة رحم هي ذاتها كلمة رحمة) المرأة مكان غير قابل للحياة ساحة حرب, ولان الإجهاض يتم بالسرّ نقول عن هذه الحرب بانها خبيثة. القليلين يعرفون عنها. والقليلين يدركون عمقها. والضحية ليست الأطفال التي ماتت فقط بل كلنا خسرنا اخ او اخت لنا. خسرنا انسان المستقبل وخسرنا المستقبل وخسرنا جزء من محبة لهذا الإنسان وخسرنا حبّه لنا. خسرنا أولاً كاهن المستقبل، أو رجل دين المستقبل (غير ديانات) خسرنا طبيب المستقبل خسرنا، مهندس المستقبل، خسرنا صيدلي المستقبل خسرنا، خسرنا كاتب المستقبل، خسرنا، خسرنا عامل المستقبل خسرنا... الخسارة كبيرة جداً وليست محصورة بكلمات.
الخاسر الأكبر، هو الأم التي اصبحت ضحية، وسلعة إستغلال، من قبل بعض الأطباء والصيادلة الذين مات ضميرهم ولا يفكرون الا بادخال مالا قذر.
يمكن توقيف هذه الحرب على الحياه بقبح الشهوات والاتكال الكامل على الله بنقل الحياة حسب مشروعه للحب والحياة وليس بحسب مشروع منظمة تنظيم الاسرة.  

الخميس، 8 يناير، 2015

حضارة الشرّ

حضارة الشرّ
 ويل للقائلين للخير شراً و للشر خيراً . الجاعلين الظلام نوراً و النور ظلاماً . القائلين عن الحلو مراً و المر حلواً . ويل للحكماء الذين هم فى أعين أنفسهم و الفهماء عند ذاوتهم _(من أشعياء النبي  ص 5 – 20 ألخ)
بعد تشريع شرّ قتل الأطفال الأبرياء في الإجهاض الكيميائي والجراحي، والقتل الرحيم وتشريعات ضد العائلة والحياة، اصبح صنع الخير شرّ، وصنع الشرّ خير، حيث تصنع الخير مع فاعلي الشرّ يظنون انك تصنع شرّ.
نعيش اليوم في عصر الضلال والبدع والظلمة حيث اصبح لا قيمة للكلام ولا معنى للمصطلحات التي يستعملها الكثير من الناس، بسبب فلسفة النسبية الأخلاقية وانتشار وباء حضارة الموت في العالم.
بسبب تشريع عدم احترام  حياة الطفل المشرف على الولادة وهنالك ضلال حول بداية الحياة، لان القانون لا يحترم حياة الطفل في الرحم. وضلال حول نهاية الحياة وموت الإنسان وهذا الضلال لتبرير حصد اعضاء الإنسان الحيوية.
وهنالك ضلال عن معنى الحب بتشريع الزواج من نفس الجنس وتشريع الدعارة وتعزيز العهر والتسلية الجنسية بسبب السيطرة على عدد السكان بطرق منع الحمل ، ليس هنالك احترام للجنس بين الرجل والمرأة واصبح الجنس سلعة واداة للتسلية والمرح.    
  

آية 4 "و ذنبه يجر ثلث نجوم السماء فطرحها إلى الأرض والتنين وقف أمام المراة العتيدة أن تلد حتى يبتلع ولدها متى ولدت".

لا استغرب الذي حصل اللهم بدايه الكون عندما خلق الله العالم ادم وحواء لم الشيطان بدر الشيطان بدر العائله الضربه القويه هيا عندما دخله الفردوس   واوقعهما في فخ الخطيئة
نقدر ان نقول انا اول اعتداء في تاريخ البشريه وهو اعتداء الشيطان على زواج ادم وحواء

الأحد، 4 يناير، 2015

Intuition vs conscience

The intuition is the ability to understand something immediately, without the need for conscious reasoning.
synonyms:instinct, 

Intuition is a voice inside you, it tells you what to do who to trust who is your best friend how is your feeling and senses.

lntuition is like a ring its a voice and sometimes this voice is very wrong, shall we allow our intuition to guide us?

Conscience on the other hand is the voice of Truth that is inside the human being given by God.

God give us the voice of conscience when he created us but sometimes this conscience it is darkened by the darkness by intuition because the intuition can turn it off because it takes over the brain and half the brain is turned off

Intuition is the instincts, senses and feeling it turn off your brain and conscience on the other hand is when you use your brain with the light of the truth.

You should think about what you do and what is the result and consequences of your action, you should turn off voice of intuition and start thinking and use reason in your brain as much as you can and avoid the use of intuition.

Don't let your intuition and senses  destroy you and turn off your conscience.
Rather build and inform your conscience according to the Catholic moral value, that can help you eliminate the voices in your intuition.

Your conscience must stay awake 24 hours a day and all the days of your life.