الخميس، 29 مايو، 2014

تحدي القتل الرحيم

مكتب المطران
مونتريال ، 23 أيار 2014  . 99/2014
أيها الآباء الكهنة (...)،
الأخوة والراهبات ( ... )،
أعزائي أبناء الرعية ،
 القتل الرحيم : بمعناه الحصري، هو كل عمل أو كل إهمال يؤدي إلى الموت، بذاته أو بالنيّة، بهدف إلغاء كل ألم.  (يوحنا بولس الثاني EV65 )
 أيها الأصدقاء الأعزاء ،
 يوم أمس في 22 مايو/حزيران، قرر المجلس التشريعي في كيبيك، إعادة مشروع قانون رقم 52، وهو قانون رعاية نهاية الحياة. اتخذ القرار بالإجماع، دون أي تعديل في مشروع القانون، وأيضا من دون أي نقاش بشأن التعديلات المقترحة قبل الانتخابات الأخيرة في المقاطعة، بما فيها ذلك التي أدخلها الحزب الليبرالي الذي هو الآن في السلطة. ومن المتوقع القراءة الثالثة والنهائية لمشروع القانون قبل نهاية شهر يونيو/حزيران.
القتل ليس علاج. أفضل وسيلة للتخفيف معاناة نهاية الحياة، بإنسانية وكرامة، هو العناية الملطفة التي اثبتت. ولدينا الخبرة بتطبيقها في كل مكان. الذي نأمله هو ليس القتل الرحيم، الذي هو عكس (نقيض) العناية الملطفة.
أيها الأصدقاء الأعزاء ، دعونا الانضمام إلى مجلس أساقفة الكاثوليك في كيبيك، وحركة المواطنين للعيش في الكرامة (citoyens Vivre Dans la Dignité VDD ) وجمعية الأطباء ضد القتل الرحيم، جنبا إلى جنب، وهذه المجموعتين يمثلون أكثر من 625 طبيب و17 ألف مواطن في كيبيك، يقولون:
"نعم للحصول على العناية الملطفة، وليس القتل الرحيم، حتى تحت اسم " المساعدة الطبية في الموت".
أدعوكم إلى الاتصال بممثليكم في فترة زمنية قصيرة وبكل الوسائل الممكنة (الهاتف، الفاكس ، والبريد الإلكتروني ، والبريد، وزيارة شخصية) لتحدي ضد مشروع القانون المقترح رقم 52 ، وشاركوهم رفضكم
القتل الرحيم ومطالبتهم الحصول على العناية الملطفة للجميع.
 لمعرفة من هو النائب المحلي ، يمكنكم الوصول إلى الرابط التالي:

الأحد، 25 مايو، 2014

حكومة مقاطعة كيبيك الليبرالية في كندا تعيد احياء مشروع قانون رقم 52 الذي يسمح بما يسمّى القتل الرحيم.

أعادت حكومة مقاطعة كيبيك الليبرالية في كندا مشروع قانون رقم 52 الذي يسمح بما يسمّى القتل الرحيم. 
وكان قد تبنى المشروع رئيس الوزراء السابقة بولين مارويس وتم التصويت عليه مرتين في مجلس النواب ويحتاج إلى تصويت ثالث ليصبح قانون .
مع الإنتخابات الأخيرة في أوائل هذه السنة اعتبر المشروع مائت، لكن مع فوز حزب الليبرالي اعلن رئيس  الوزراء الجديد 
فيليب جوييار انه سوف يعيد مشروع القانون. 

من المتوقع ان يصوت على هذا المشروع في شهر حزيران المقبل. 
نرجو من جميع المقيمين في مقاطعة كيبيك أن يتصلوا  بالنوابMNA ويعبروا لهم عن رفضهم مشروع القانون الذي يسمح بالقتل الرحيم وضع الكثير من الضعفاء من مرضى ومعوقين والمشرفين على الموت للخطر. 
الحل هو  العناية الملطفة  Palliative care
للإتصال بالنواب المحليين http://www.assnat.qc.ca/en/deputes /
  
Les méthodes les plus efficaces de communication 
priorité 
1 messagerie vocale 
2 Fax 
3 e-mail 
4 courrier

وكانت قد قدمت حكومة مقاطعة كيبيك، كندا في 12 حزيران 2013 - مشروع قانون رقم 52، لتشريع القتل الرحيم في كيبيك. مشروع القانون يعج بمصطلحات وإدعاءات كاذبة، وعبارات ملطّفة ولغة غامضة. مشروع القانون 52: "قانون احترام نهاية الحياة" يحدد "الرعاية الصحية فى نهاية الحياة"  يدعي التالي: تقديم العناية الملطفة للأشخاص في نهاية حياتهم، بما في ذلك التخدير الطرفي، والمساعدات الطبية في الموت.
إن مصطلح مساعدات طبّية في الموت هو كناية عن قتل رحيم ضمن مشروع القانون. وينص مشروع القانون بأن الأطباء يمكنهم إستعمال المساعدات الطبية في الموت. مشروع القانون لا يجرم القتل الرحيم ومساعدة الانتحار. القتل الرحيم هو شكل من أشكال القتل، لانه يسبب وفاة شخص مباشرة وعمدا، عادة عن طريق الحقنة المميتة. تعريف العناية الملطفة يشمل: تخدير طرفي ومساعدات طبية في الموت. وبالتالي فإن تعريف العناية الملطفة يشمل القتل الرحيم.
يخلق مشروع القانون "الحق في تلقي العناية الملطفة. الحق في الحصول على العناية الملطفة سوف يكون شيء جيد، إلا أن تعريف كلمة ملطفة تشمل القتل الرحيم. لذلك فإن مشروع القانون ينشى الحق في الحصول على القتل الرحيم.
تعريف التخدير في العناية الملطفة واضح، لكن "المبادئ" بما يخص التخدير الطرفي هي غامضة. التخدير لأغراض تخفيف الألم هو شيء جيد، لكن بسبب التعريف المبهم، فإنه يدعو للقلق بان القتل الرحيم بدون موافقة سوف يحصل "علانا" مع تقارير الأطباء بأنها تخدير طرفي.
ينص مشروع القانون على أن الرعاية في نهاية الحياة (القتل الرحيم) يمكن أن تتم بالعناية الملطفة في مأوى العجزة. مشروع القانون يسمح للممرضات للقيام بالقتل الرحيم، عندما يكون القيام به في منزل شخص. في هولندا، أكثر وفيات القتل الرحيم تحصل في المنزل.
القتل الرحيم لا يقتصر على الناس الذين يعانون من مرض ميؤوس من شفائه. مشروع القانون يحدد معايير القتل الرحيم على النحو التالي: مرض خطير غير قابل للشفاء. كثير من الناس يعيشون مع حالات مرضية مزمنة غير قابلة للشفاء وخطيرة.الأشخاص ذوي الإعاقات الجسدية مؤهلون للقتل الرحيم.
مشروع القانون يحدد معايير للقتل الرحيم في: حالة متقدمة من التدهور الصحي لا رجوع عنه. كثير من الناس ذوي الإعاقات يعيشون مع حالة متقدمة من التدهور الصحي لا رجوع عنه. الناس الذين يعانون من الاكتئاب والمرض العقلي غير محميين من القتل الرحيم. مشروع القانون يحدد معايير القتل الرحيم على النحو التالي: الألم الجسدي او النفسي الذي لا يمكن أن يزول ويراها الشخص غير مطاق.  الناس الذين يعيشون مع اكتئاب مزمن أو مرض عقلي مؤهلون للقتل الرحيم، حتى لو انهم يرفضون علاج فعال الذي يرونه لا يطاق.
المعايير التي يجب أن يتبعها الطبيب للتصديق على قتل رحيم متشابهة إلى الأحكام الواردة في
القانون البلجيكي. المعايير لا تشمل:
1. فترة انتظار؛
2. الفحص الطبي من قبل الطبيب الذي يتلقى الطلب؛
3  التقييم النفسي، و
4. تدابير وقائية،: مثل السيطرة على الألم. غير مطلوب من الأطباء إحالة الشخص للقتل الرحيم، يطلب منهم إبلاغ السلطات للعثور على طبيب للقيام بذلك.
ينص مشروع القانون بأن الوفيات بالقتل الرحيم يجب الإبلاغ عنها بعد حصول الوفاة. حيث الشخص قد مات قبل تقديم التقرير، هل سيحمى المريض من سوء المعاملة؟
التقرير أيضاً يقدّم من قبل الطبيب الذي فعل القتل الرحيم. هل الطبيب الذي يعمل خارج النطاق سوف يبّلغ عن نفسه وسوء معاملته؟
مشروع القانون أسس لجنة للإشراف على القانون. اللجنة مكلفة بإنتاج تقارير سنوي وكل خمس سنوات. مشروع القانون لا يحدد ما يجب أن تكون البيانات ضمن التقارير.
ستقوم اللجنة بتقييم الامتثال بالقانون، ليس هناك ما يشير كيف يعاقب الطبيب الغير ممتثل بالقانون، وعمل اللجنة على التحقيق في المشاكل.
مقاطعة كيبيك تفرض نموذج طبي للقتل الرحيم مع تعريفات مماثلة للقانون البلجيكي. الدراسات الأخيرة بشأن قانون القتل الرحيم في بلجيكا وجدت أن: 32٪ من الموت بمساعدة حصل دون طلب و 47٪ من الموت بمساعدة حصل بدون الإبلاغ عنه في منطقة فلاندرز في بلجيكا.
دراسة حديثة اخر وجدت أنه على الرغم من تحظير الممرضات فعل القتل الرحيم، في الواقع ان الممرضات يقتلون مرضاهم بالقتل الرحيم في بلجيكا.الإحصاءات الحكومية الأخيرة تشير بأن عدد الوفيات التي ابلغ عنها زيادة من 1133 في سنة  2011 إلى 1432 في عام 2012، وهو ما يمثل 2٪ لكل حالات الموت في بلجيكا. عدد المساعدة في الموت في عام 2010 كان 954 حالة. من الضروري الإشارة هنا ان الإحصاءات لا تشمل وفاة بمساعدة بدون الإبلاغ عنها.استجابة المشرعين إلى انتهاكات قانون القتل الرحيم البلجيكي هو توسيع القانون ليشمل الأطفال ذوي الإعاقة الجسدية والناس الذين يعانون من الخرف. بتوسيع التعريفات الواردة في القانون، قليل من الأطباء يقدرون ان يخالفوا قانون القتل الرحيم. ويخاف أيضا ان إقتراح التغير لقانون القتل الرحيم قد يؤثر على حرية الضمير للعاملين في الرعاية الصحية في بلجيكا.إقتراح تغير قانون القتل الرحيم في بلجيكا، إضافة لعدم الشروع في الملاحقات القضائية لإساءة استخدام القتل الرحيم في القانون البلجيكي، بالتزامن مع الارتفاع الهائلة في عدد الوفيات القتل الرحيم، يشير إلى أن المسار منزلق، المعروف باسم ملحقات إضافية ، حصلت في بلجيكا.
الخلاصة:
 لتجنب المعركة الدستورية مع القانون الجنائي الفدرالي، يحدد مشروع قانون القتل الرحيم بأنه رعاية صحية ويسميها "مساعدات طبية في الموت "(القتل الرحيم)، ويعرف عنها كحصة من الرعاية المتواصلة. ردا على مشروع قانون القتل الرحيم في مقاطعة كيبيك، وزير العدل الفدرالي، ومعاليه روب نيكولسون، قال:  تم تصميم مشروع القانون 52 لإضفاء الشرعية على القتل الرحيم من خلال الادعاءات الكاذبة، والعبارات الملطفة واللغة الغامضة.
إنه مشروع قانون خطير جدا. يجب على مقاطعة كيبيك ان تبعد هذا مشروع القانون 52  وتعيد إلزامها بتحسين الرعاية  الصحيحة 
الملطفة.
http://marcharbel.lilhayat.com/euthanasia/quebec-euthanasia-bill-2013.htm 

الجمعة، 23 مايو، 2014

حضارة الموت تشوه صورة الله

حضارة وثقافة الموت تشوه صورة الله

بقلم شربل الشعّار
في 27 ت2 - 2016
من هو الإنسان؟

خلق الله الإنسان على صوته ومثاله! ذكراً وانثى خلقهُما. (سفر التكوين1 )

السؤال المطروح هنا؛ ما هي صورة الله ؟
المسيح هو صورة الله، حسب تعاليم الكنيسة الكاثوليكية هي أن الله خلق الانسان على صورته ومثاله التي هي الإرادة الحرة والذاكرة والفكرِ.

ايضا أن الانسان فيه قوة الاتحاد الجنسي بين الرجل والمرأة وهذه القوة تشارك الله بخلق حياة إنسان جديد. أنموا وأكثروا واملاؤا الأرض (تك 1: 28)

خسارة الإرادة
الإرادة الحرة هي بقبول الحق أو رفضه، ثقافة وحضارة الخطيئة والموت شوهت صورة الله في الانسان؛  ليس برفضه الحق وحسب بل لأنه وضع نفسه مكان الله وأساء استعمال إرادته الحرة وبدء يقرر ما هو الحقِ وما هو الباطل !

فقدان الذاكرة
عندما نسي الإنسان الحق وشريعة الله ومحبته للبشر يتجسد ابنه الوحيد ليخلص الكثيرين. بدء الانسان يشرع قوانين تتلاءم مع ضلال الناس. وفي عصرنا الحاضر تشريع الإجهاض الكيميائي والجراحي هو ضلال الفكر والمنطق والأخلاق والقيم الإنسانية وثقافة تؤكد على اللذة وحضارة قال عنها القديس البابا يوحنا بولس الثاني حضارة الموت.

تشوه الفكر او العقل
تشوه عقل الإنسان بسبب ضلاله هذا وتبدد فكره بالباطل وأصبح كل فكره ضد شريعة الله وإرادته.
لكن إرادة الله تتحقق في جميع الناس وكل انسان أعطاه الله رسالة وهذه الرسالة هي أن يُحِب ويُحَب ، أن ينقل يبقل الحياة وينقلها من جيل إلى جيل
أنموا وأكثروا واملاؤا الأرض (تك1)

البشرى السارة
التبشير بحضارة الحب والحياة هي الطريقة الوحيدة التي يقدر الإنسان أن يتغلب وينتصر على حضارة الموت .

من يقدر ان يصلح فكر الإنسان ومن ينعش ذاكرته ومن يوجه إرادته نحو الله ؟
الجواب على هذا السؤال هو ان الله وحده يقدر أن بصالح الإنسان معه ومع أخيه الإنسان ويخلصه من الخطيئة ويعيد له كرامته أمامه التي خسرها، بتجسد كلمته بإنسان اسمه يسوع المسيح ابن الله الحي الذي مات وقبر وقام في اليوم الثالث وصعد إلى السماء لكي يصعد الإنسان إلى السماء أيضاً

الأحد، 18 مايو، 2014

قلع جذور حضارة وثاقفة الموت من العمق

قلع جذور حضارة وثاقفة الموت من العمق
بقلم شربل الشعّار
كندا في 7 نيسان 2014
عندما ندافع عن قدسية الحياة نتهجم على ثقافة وحضارة الموت على الخطيئة وليس على الخاطئ،فلا نستعمل مصطلحات ملطّفة وتعابير فاترة بلغات حصرية وشاملة، حيث نقول الحقيقة كما هي.
هدفنا هو كشف الوجه الحقيقي لهذه الثقافة والحضارة ، لان المشكلة الواضحة المعالم نصفها يحلّ، فنذهب إلى عمق الشرّ لاقتلاع جذور حضارة الموت التي هي الخطيئة.

السؤال الذي اطرحه دائما هو: عندما مات يسوع المسيح على الصليب، هل كان مكرما بملابس الملك، مكلل بتاج ذهب، وجالس على عرشٍ مثل ملوك الأرض؟ بالطبع لا. الطريق والحقّ والحياة قتل كان عاريا كلياً ومكلل بالشوك، جالس على خشبة الموت والإعدام بالصليب. أي ان الحقّ إجهاض على الصليب، الملفة للنظر أن الشيطان استعمل كل قواه لقتل يسوع فحرض بحشد الشعب ضد يسوع أصلبه أصلبه.

كما كان يسوع عاري على الصليب، قول الحقيقة كما هي وكشف وجه الشرير في العالم وتحديد هويته هو هدفنا، لمجد الله وقهر الشيطان.
نعيش اليوم في قلب حضارة الموت التي تزرع بذورها في جميع انحاء العالم، فتحشد الأطفال في المدارس عن عمر 10 سنوات بالتربية الجنسية على الخطيئة التي هي جريمة بحق الأطفال الأبرياء، وترخيص طرق منع الحمل تحشد الشباب للعهر والزنى التي هي جريمة بحق العفة والحياة والعائلة، وتشرّع قتل الأطفال بالإجهاض قبل الولادة هو جريمة بحق الله خالق الحياة، وتشرع ما يسمى القتل الرحيم التي جريمة بحقّ الرحمة الإلهية.
ثورة التحرر الجنسي في القرن العشرين، استعملت الرزائل والخطيئة والحرية المزيفة فحشدت الشعوب ودفعت روح الشرّ ان يكبر في نفوس الناس ليتمردوا على الحقّ وعلى شريعة الله.
يسوع المسيح الذي قال متى 25: 40  فيجيب الملك ويقول لهم الحق اقول لكم بما انكم فعلتموه باحد اخوتي هؤلاء الصغار فبي فعلتم.
هل نتكلم بلطف وكلام خفيف الحدةّ ضد جرائم الإجهاض وحضارة الموت اليومية على حياة الأبرياء؟
بالطبع لا، لان ثقافة وحضارة الموت هي عدوان على قدسية حياة الأبرياء في المجتمع لانها تستعمل العنف ضد رحم الأم لقتل الطفل المشرف على الولادة، أما الحركات المؤيدة للحياة في العالم تستعمل كل الوسائل السلمية الفعالة لمساعدة الناس ان لا يقعوا في فخ الشيطان جرح النساء وقتل الأطفال بالإجهاض يفكروا بعمق لقلع الشرّ من القلوب وإبعادهم عن الأخطار التي تهدد حياتهم وحياة اطفالهم ومستقبل البشرية جمعاء.

الثورة الجنسية وانتشار الإجهاض في العالم

الثورة الجنسية وانتشار الإجهاض في العالم
بقلم شربل الشعّار - تورونتو، كندا في 18 أيار 2014
«وأقام إسرائيل في شِطِّيم، وابتدأ الشعب يزنون مع بنات موآب. فدَعَوْن الشعب إلى ذبائح آلهتهن، فأكل الشعب وسجدوا لآلهتهن. وتعلَّق إسرائيل ببعل فغور، فحَمِيَ غضب الرب على إسرائيل.» (عد 25: 1-3)
لا شك بان الثورة الجنسية وحركة التحرر الجنسي هم وراء إنتشار وباء حضارة الموت من طرق منع حمل وإجهاض في العالم. لكن كيف انتشرت الفوضى الجنسية بهذه السرعة؟
بدأت الثورة الجنسية بعد الحرب العالمية الأولى، ورافقتها شعارات الثورة الفرنسية هي الحرية والمساواة والأخوة للأغنياء والمشاهير(1). المساواة بين الرجل والمرأة ضربت التقاليد المحافظة والأخلاق المسيحية، وباسم الحرية انتشرت الأفكار التي دعت إلى العهر والزنى والفوضى الجنسية والطلاق.
تقدم التكنولوجيا والطب والإعلام واختراع حبوب الإجهاض، وطرق منع الحمل، ساهموا في انتشار هذه الفوضى الجنسية كرخصة جديدة للعهر والزنا. لعب الإعلام المرأي والمسموع من جرائد ومجلات ومحطات التليفزيون والأفلام الإباحية، وحديثا تطور الإنترنت، دورا كبيرا في تعزيز ومتابعة التحرر الجنسي.
ترخيص منع الحمل بدأ في أواخر العشرينات القرن الماضي وسماح الكنيسة الأنجليكانية باستعمال طرق منع الحمل الإصطناعية سنة 1930 في مؤتمر لمبث، وحملة مارجريت سانجر في الولايات المتحدة لتشريع طرق منع الحمل والإجهاض، ساعدت أيضا في زرع بذور حضارة الموت(2).   
حبوب منع الحمل هي أيضا إجهاض كيميائي.
 مفعول حبوب منع الحمل يؤثر على تغيير الهرمونات عند المرأة لتمنع خروج البويضة من المبيض وإذا خرجت البويضة وتم تلقيحها بالحيوان المنوي من الرجل، تمنع هذه الحبوب الكيميائية من إلتحام الجنين في رحم الأم. إذا حبوب منع الحمل لها مفعول إجهاضي يرافق منع الحمل. وذهنية منع الحمل لهدف اللذة فقط هي اساس اللا اخلاق والفوضى الجنسية في المجتمع.
باسم الحقوق الجنسية والتناسلية تم الفصل بين الحب الزوجي والحياة وبين اللذة والألم والإنجاب بطرق منع الحمل واصبحت اللذة والشهوة هم الهدف الأساسي بدل الحب الحقيقي الذي يبذل به الإنسان نفسه من أجل خير الأخر.
حركة التحرر الجنسي ضربة كل التقاليد والأخلاق المسيحية، وساهمت في إنتشار الثورة الجنسية لحشد الشعوب والشبيبة للتمرد على الأخلاق للفلاتان على العهر ورخصة للزنا.  

الترياق المضاد: تعرفون الحقّ والحقّ يحرركم (يو 8: 32)
الأخلاق المسيحية الكاثوليكية تختصر من وصايا الله العشر: لا تقتل، ولا تزني ، ولا تشتهي إمرأة قريبك.
الإنفتاح على الحياة برفض ذهنية منع الحمل والإجهاض، العفّة والحشمة وقبح الشهوات، تساعد المؤمنين على مقاومة الوقوع في هذه الخطايا المميتة.
1-             Liberty equality fraternity associating sex with upward lifestyles of rich and famous. 
From The Century of Sex -History of the sexual revolution p26


أعظم شر في عصرنا هو ان تكون غير مرغوب بك


 أعظم شر في عصرنا هو ان تكون غير مرغوب بك .     Like us on facebook

بقلم شربل الشعّار
كندا في 12 أيار 2014
خلال زيارتها إلى كندا في الثمانينات، قالت الطوباوية الأم تاريزا من كلكوتا الهند في مدينة نيو برانزويك:

"أنتم وانا خلقنا الله أن نُحِب... نشكر آبائنا لانهم أردوا لنا الحياة، واعطونا الفرصة ان نعيش، هم لنا 
اجمل هدية من الله، انتم وانا هنا لانهم احبونا واردوا لنا ان نكون، لنصلي مرة أبانا من أجلهم... ان أعظم شر في عصرنا هو ان تكون غير مرغوب بك، لقد اصبح الطفل الصغير المشرف على الولادة هدف للشر والقتل، إذا سمح للأم أن تقتل طفلها، ماذا يمنعنا ان نتقل بعضنا البعض؟ ... لقد اصبح الإجهاض أعظم مدمر للسلام والمحبة والوحدة والفرح. لانه يدمر المحبّة، والمحبة تبدأ بالمنزل، كذلك الشر يبدأ بالمنزل، وبما اننا مع بعضنا البعض، لنصلي ان لا نسمح بتدمير الطفل بالإجهاض... الإجهاض يقتل شخصين، ضمير الأم والطفل المشرف على الولادة"

تقول الأم تاريزا ان "أعظم شر في عصرنا هو تكون غير مرغوب بك" كيف تشعر إذا قيل لك بانه غير مرغوب بك هنا؟ هنا اعني في البيت التي تعيش فيه أو في المكان الذي تعمل فيه، أو المدينة والضيعة التي تسكن فيها أو في الكنيسة التي تذهب إليها! أليس هذا إجهاض نفسي ومعنوي وحقد يستهدفك؟ أين الرحمة والمحبّة والوحدة والسلام؟ ألا يجلب لك هذا التصرف قلق وعدم ثقة مع من يرفضونك؟

المكان الذي يعيش فيه الطفل المشرف على الولادة يسمّى رحم وكلمة رحم إسم منشق من كلمة رحمة، لان هذا البريء يطلب الرحمة من امه ان ينموا ويولد حيّ؟ أليس هذا صوته الذي يصرخ رحمة ومحبة وسلام؟

وتتابع الأم تاريزا بان الطفل المشرف على الولادة اصبح هدف، يعني ان هنالك من يحشد الشعوب بشكل عام والأهل بشكل خاص ان يثوروا ضد اولادهم.
ثورة التمرد ضد حماية حياة الطفل المشرف على الولادة، جردت الطفل في الرحم من إنسانيته وخلقت مصطلحات عديدة لتبرير قتله، منها:
حرية الإختيار، غلطة، مشكلة، عبء، غير ملائم، إزعاج، حادث، عقاب، مواد الحمل، - انهاء الحمل ، توقيف او انقطاع الحمل، نقل ما تحوي الأحشاء، جلاء مواد الحمل.

الطفل المشرف على الولادة ليس إختيار لان قتله وتمزيق جسده جريمة وليس اختيار.
الطفل المشرف على الولادة ليس غلطة وحادث، لان الله لا يغلط ولا يصطدم بالناس إلا لخيرهم، وليس الأهل هم من يخلق الطفل، بل يشاركون الله بخلق ونقل الحياة.
الطفل المشرف على الولادة ليس مشكلة ، أي الحمل بطفل ليس كارثة تحل بقتل الجنين بالإجهاض، لان المشاكل النفسية والجسدية والروحية والأخلاقية تبدأ مع الإجهاض.
الطفل ليس عبء، والحل هو حذفه من الطريق، الحل هو ان نفتح له الطريق ونحن من الذي يجلس على جنب وليس هو.
الطفل في الرحم ليس عقاب، بل هدية وبركة من الله وقتله هو رفض الهدية والبركة، والله لا يعاقب الناس بالهدايا.
الطفل في الرحم ليس مواد حمل بل إنسان خلق في الرحم على صورة الله ومثاله.
الإجهاض ينهي حياة طفل المشرف على الولادة بقتله وسحب ليس مواد الحمل بل جثة الجنين إلى خارج الرحم.
الحمل بطفل ينتهي طبيعيا بولادة طفل حي قطعة واحدة.
أعظم خير في عصرنا هو ان نقبل المرفوضين والمضطهدين الأطفال المشرفة على الولادة المعرضة للإجهاض، ونفتح لهم الطريق.
 

جميع الحقوق محفوظة Copyright lilhayat.com